عنوان الكتاب: حسن السمت في الصمت

إن كـان مـن فـضـة  كـلامـك  يا

نفـس فـإن السكـوت من ذهب" (١)

 

* وقال منصور بن إسماعيل الفقيه: (أخرج) (٢) البيهقي في " شعب الإيمان ":

" الخيـر (أجمـعـه) (٣) في السـكـو

ت وفــي  مــلازمــة  البيـوت

فـــإذا  تـــأتّـــى   ذا  وذا

لـك فـاقـتنع  بأقـل القوت " (٤).

* وقال آخر (٥):

قالـوا نـراك "تطيـل  الصمت" (٦) قلت لهم

مـا طـول صـمتي من عـىًّ ولا (خرسِ) (٧)

الصـمـت أحمـد في الحــاليـن عـاقبـة

عندي وأحسن "بي (من) (٨) منطق شكس" (٩)

قالـوا فأنت مصيـب  (لست) (١٠) ذا خطأ

فقلـت "مـاذا أردتني وجـه مـفترس" (١١)

_________

(١) " تاريخ الإسلام " (١٨١ - ١٩٠هـ , ص ٢٤٣) , و" سير أعلام النبلاء ": (٨/ ٤١٦) وأخرجه ابن أبي الدنيا في " الصمت " (٣٨٤ , رقم ٧٥٦).

(٢) في المطبوعة " أخرجه " , وما أثبتناه عن "م١"و "م٢".

(٣) في المطبوعة " أجمعه " وما أثبتناه عن "م١" و"م٢".

(٤) أخرجه البيهقي في شعب الإيمان (٤٨٧٧) , ولم أقف عليه في " الصمت ".

(٥) وردت هذه الأبيات في " عقلاء المجانين " لابن حبيب النيسابوري في ترجمته لآسية البغدادية دون ذكر قائلها , وإنما وردت على لسان آسية بعد أن دخلت على عبد الله بن طاهر ولزمت الصمت خمسة أيام , فقال لها عبد الله: أخرساء أنت؟ ما لك لا تنطقين؟ قالت: لا ولكني أقول من البسيط "الأبيات ", وفي "الصلة" لابن بشكوال (٤٢٩ - ٤٣٠) ط: الهيئة ٢٠٠٨م منسوبة.

(٦) في "م١" و"م٢" السكوت , في " عقلاء المجانين " (طويل الصمت) , وما أثبتناه عن المطبوعة.

(٧) في "م١" و"م٢" خرسي , والصواب ما أثبتناه.

(٨) في المطبوعة " من ذي " , وما أثبتناه عن "م١" و"م٢".

(٩) في م١ وم ٢ " من منطقي شكسي " والصواب ما ورد في " عقلاء المجانين " وهو ما أثبته.

(١٠) في "م١" و"م٢" ليس , وما أثبتناه عن المطبوعة.

(١١) في المطبوعة و" عقلاء المجانين " (فقلت هاتوا أروني وجه معتبسي " , وما ورد في المخطوط أوضح.


 




إنتقل إلى

عدد الصفحات

58