وقفات من سيرة السلف والعلماء | أبو ماجد شاهد العطاري المدني


نشرت: يوم الثلاثاء،26-أبريل-2022


شهر رمضان المبارك

الصحابي الجليل سيّدنا علي المرتضى كرم الله تعالى وجهه الكريم:

هو أبو تراب سيدنا علي بن أبي طالب بن عبد المطلب الهاشمي القرشي، وهو رابع الخلفاء الراشدين، وأوّل من آمن برسول الله ﷺ من الغلمان، وأحد الشجعان المشهورين، وأحد الصحابة الذين جمعوا القرآن، وواحد من العشرة المشهود لهم بالجنّة، وُلد يوم الجمعة بمكة المكرمة قبل البعثة بعشر سنين على الراجح.

وكان رجلاً بَدِيْنًا وكانت مدة خلافته قرابة خمس سنين، وله في كتب الحديث 586 حديثًا، وهو صهر المصطفى ﷺ، وباب العلم، وشهد مع النبي ﷺ بدرًا، وأحدًا، وسائر المشاهد إلا تبوك؛ لأنّ النبي ﷺ استخلفه على المدينة، وتوفّي ليلة الأحد في شهر رمضان سنة 40 هـ.

شيخ العارفين شيخ الطريقة القادرية أبو الحسن السريّ السقطي رحمه الله تعالى:

هو أبو الحسن سِرُّ الدين بن المغلَّس السريّ السقطي، وهو شيخ الطريقة القادرية، وُلد في مدينة بغداد سنة 155 هـ، وهو خالُ سيِّدنا الشيخ الجنيد البغدادي وأستاذه، وتلميذُ سيِّدنا الشيخ معروف الكرخي رحمهم الله تعالى، وهو من أتباع التابعين، تُوفّي يوم الثلاثاء لستّ ليالٍ خلون من شهر رمضان الكريم سنة 253 هـ بعد أذان الفجر ودُفن بعد العصر في مقبرة الشُّونِيزِيَّة (بغداد)، وقبره ظاهرٌ معروفٌ بجانب قبر سيِّدنا الشيخ الجنيد البغدادي رحمه الله تعالى.

الشيخ العلامة يوسف بن إسماعيل النبهاني رحمه الله تعالى:

هو يوسف بن إسماعيل النبهاني الأزهري الشافعي، ونسبته إلى "بني نبهان" من عرب البادية بفلسطين، وهو الفقيه، الصوفي، القاضي، الشاعر، الأديب، ولد 1265 هـ بقرية " إجْزِم " التابعة لحيفا في شمالي فلسطين، له كتب كثيرة: من أشهرها "سعادة الدارين" و"جامع كرامات الأولياء" و"شواهد الحق" و"المجموعة النبهانية في المدائح النبويّة"، توفّي في مدينة بيروت بلبنان في أوائل شهر رمضان سنة 1350 هـ، ودفن في مقبرة الباشورة، وقبره ظاهر يزار.

شهر شوّال المكرم

الصحابي الجليل أبو يحيى صهيب بن سنان الرومي رضي الله تعالى عنه:

هو أبو يحيى صهيب بن سِنَان بن مالك الرومي النمري، وهو الصحابي الجليل، كنّاه النبي ﷺ "أبا يحيى"، وَكَانَ رجلًا أحمرَ شديدَ الحمرة، ليس بالطويل، ولا بالقصير، وكان يخضب بالحناء، وعاش مدة في الروم، وقد أسلم بمكة، وهاجر إلى المدينة بسبب إيذاء الكفار، وشهد بدرًا وأُحُدًا والخندقَ والمشاهدَ كُلَّها مع رسول اللَّه ﷺ، ومات بِالمدينة في شوّال سنة 38 هـ، ودفن بالبقيع.

قال رسول الله ﷺ:

"من كان يؤمن بالله، واليوم الآخرة فليحب صهيبًا حبّ الوالدة لولدها".

تاج الأصفياء شيخ الطريقة القادرية سيدنا محمد عبد الرزاق الجيلاني رحمه الله تعالى:

هو عبد الرزاق بن عبد القادر بن أبي صالح الحنبلي الجيلاني، وهو من أبناء سيدنا الغوث الأعظم عبد القادر الجيلاني رضي الله تعالى عنه، تاج الأصفياء، فقيه، وشيخ في الطريقة القادرية، ولد في 18 من ذي القعدة سنة 528 هـ، وكان زاهدًا عابدًا ورعًا مقتنعًا من الدنيا باليسير، ولم يكن في أولاد الشيخ مثله، سمع الحديث الكثير، وكان محبًّا للرواية، مُكْرِمًا للطّلبة، توفي في 6 شوال سنة 603 هـ، ومن كتبه: "جِلاء الخاطر من كلام الشيخ عبد القادر" و"الأربعون الكيلانية"، ودفن بمقبرة الإمام أحمد بن حنبل رضي الله تعالى عنه ببغداد.

الشيخ العلامة سيدنا أبو داود سليمان بن الأشعث السِجِسْتاني رحمه الله تعالى:

هو أبو داود سليمان بن الأشعث الأزدي السِجِسْتاني البصري، وهو الإمام، شيخ السنة، مقدّم الحفّاظ، محدِّث البصرة وأَحَدُ أئمّة الدنيا فقهًا، وعلمًا، وحفظًا، ونسكًا، وورعًا، وإتقانًا، ولد سنة 202 هـ بسِجِسْتان وهو إقليم صغير، منفرد، متاخم ومجاور لإقليم السند، وابنه أبو بكر عبد الله بن سليمان السِجِسْتاني رحمه الله تعالى أيضا محدث، كان قد رحل وجمع وصنّف كتابا في الحديث سُمِّيَ بــ "السنن" حتى قال بعض العلماء: خلق أبو داود في الدنيا للحديث وفي الآخرة للجنة، توفّى بالبصرة لأربع عشرة بقيت من شوال سنة 275 هـ.

شهر ذي القعدة الحرام

الصحابية الجليلة سيّدتنا أمّ سلمة هند بنت أبي أميّة رضي الله تعالى عنها:

هي أمّ سلمة هند بنت أبي أمية بن المغيرة القرشية المخزومية، ولدت في مكة المكرمة سنة 28 ق هـ، وهي المحجّبة السيدة الطاهرة مِن المُهَاجِرَاتِ الأُوَلِ. وَكَانَتْ مِنْ أَجْمَلِ النِّسَاءِ وَأَشْرَفِهِنَّ نَسَبًا. وكانت تعد ّمن فقهاء الصحابيات، وَلَهَا جُمْلَةُ أَحَادِيْثَ عن النبي ﷺ، تزوّجها رسول الله ﷺ في ليال بقين من شوال سنة أربع، وَتُوُفِّيَتْ سَنَةَ 59 هـ فِي ذِي القَعْدَةِ أو في آخر سنة 61 هـ، وكانت آخر من مات من أمّهات المؤمنين، ودُفنتْ بالبقيع.

شَّيْخ الطَّائِفَة الشاذلية سيدنا أَبُو الْحسن عَليّ بن عبد الله الشاذلي رحمه الله تعالى:

هو أَبُو الْحسن عَليّ بن عبد الله بن عبد الْجَبَّار الشاذلي، وهو مؤسس الطريقة الشاذلية، العالم، العارف بالعلوم الظاهرة، والجامع لدقائق فنونها، ولد سنة 591 هـ في قرية "غمارة" بالقرب من مدينة سبتة بريف المغرب، وتوفّي بوادي حميثرة بصحراء عيذاب بمصر في طريقه إلى الحج، توفّي في أوائل ذي القعدة سنة 656 هـ، ودفن هناك وقبره ظاهر يزار، ومن أشهر دعاءه المسمى بدعاء "حزب البحر".

الشيخ العلامة محمد زاهد بن الحسن الكَوْثَري رحمه الله تعالى:

هو محمد زاهد بن الحسن بن علي الكوثري الجركسي الحنفي، وهو فقيه، متكلم، محدّث، مؤرّخ، أديب، وهو من أئمة الأحناف، ولد في 27 أو 28 شوّال سنة 1296 هـ في قرية الحاج حسن آفندي من أعمال دوزجة بشرق الآستانة، ودرَس في جامع (الفاتح) بالآستانة، ثم أصبح مدرّسًا فيه، وتوفّي بمصر يوم الأحد 19 من ذي القعدة سنة 1371 هـ. ودفن في المقبرة الشهيرة (قرافة الشافعي) بالقاهرة وكان يجيد العربية، والتركية، والفارسية، والجركسية، ومن مؤلفاته الكثيرة: "الاستبصار في التحدث عن الجبر والاختيار" وفي سيرة أئمة الأحناف" زفر وأبي يوسف القاضي ومحمد بن الحسن الشيبانيّ والإمام الطحاوي رحمهم الله تعالى، ونقد كتاب الضعفاء للعقيلي، الإشفاق على أحكام الطلاق، محق التقول في مسألة التوسل، اللامذهبية قنطرة اللادينية، وله نحو 55 مقالة معروفة ومهمّة لذوي الهمّة مسماة بـ "مقالات الكوثري".


#مركز_الدعوة_الاسلامية
#مركز_الدعوة_الإسلامية
#الدعوة_الإسلامية
#مركز_فيضان_المدينة
#مؤسسة_مركز_الدعوة_الإسلامية

تعليقات



رمز الحماية